الرئيس اﻷمريكي دونالد ترامب

عَ السريع| المؤبد لـ58 مُتهمًا في "عنف المنيا".. وارتباك أمريكي بسبب العابرين جنسيًا

في زحمة الأخبار، عَ السريع توفر لك وقتك وتُبقيك دائمًا في الصورة وعلى اطّلاع.

المؤبد لـ58 مُتهمًا في "عنف المنيا"

أسدلت المحكمة العسكرية بأسيوط، اليوم، الستار على قضية "أحداث عنف المنيا" 2013، بإصدارها أحكام بالسجن بين 7 سنوات والمؤبد بحق 70 مدنيًا، وفق ما ذكرته وكالة "الأناضول".

وقال عضو هيئة الدفاع عن المتهمين للوكالة، خالد الكومي، إن المحكمة قضت بالسجن المؤبد (25 عامًا) بحق 58 مدنيًا، أدانتهم باقتحام وحرق قسم شرطة مغاغة بالمنيا، والسجن15 عامًا بحق 5 متهمين، و10 سنوات بحق 5 آخرين، و7 سنوات بحق متهمين اثنين.

وأحيل المتهمين في مارس/أذار 2015، من النيابة العامة إلى القضاء العسكرى، لاتهامهم في القضية التي تعود أحداثها إلى وقت فض اعتصامي رابعة العدوية ونهضة مصر، واتهموا فيها بـ"ارتكاب أعمال عنف، على رأسها اقتحام وحرق قسم شرطة مغاغة".


وارتباك أمريكي بسبب العابرين جنسيًا

أثار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي يمنع العابرين جنسيًا من أداء الخدمة العسكرية، ارتباكًا في البيت الأبيض الذي أعلن اليوم أنه لم يحدد بعد كيفية تطبيق القرار.

ووفقًا لما ذكرته هيئة الإذاعة البريطانية، فإن جماعات حقوقية انتقدت قرار "ترامب" الذي أعلنه بصورة مفاجئة على تويتر، وكتب "الولايات المتحدة لن تسمح أو تقبل بعمل المتحولين جنسيا بأي صورة من الصور في الجيش الأمريكي. يجب أن يركز جيشنا على النصر الحاسم ولا يمكن إثقاله بالتكاليف الطبية الباهظة والإخلال بسير العمل اللذين يتسبب فيهما المتحولون جنسيا".

وفي وقت أعرب المتحولون جنسيًا العاملون في الجيش الأمريكي عن قلقهم، من أنهم قد يتم تسريحهم من الخدمة ولا يتمكنوا من العودة للعمل، أعلنت نائب المتحدث باسم البيت الأبيض، سارا هاكوبي ساندرز، أن الإدارة الأمريكية ستعمل مع وزارة الدفاع "البنتاجون" لتحديد كيفية تنفيذ القرار.


مصلون في الأقصى بعد أسبوعين انقطاع

دخل الفلسطينيون المسجد الأقصى، اليوم، لأول مرة منذ أسبوعين لأداء صلاة العصر، بعدما فتحت قوات الأمن الإسرائيلية باب حطة، الذي دارت عنده بعض المناوشات بين الطرفين، وفقًا لما ذكره موقع "سكاي نيوز عربية".

وكان مقررا أن يعود الفلسطينيون للصلاة في المسجد الأقصى، عصر الخميس، بعد قرار قيادات القدس الدينية بذلك، على خلفية رفع إسرائيل كافة الإجراءات التي فرضتها حول الحرم القدسي، لكن مدير المسجد عمر الكسواني، أعلن عدم الصلاة فيه، قبل فتح باب حطة.

واعتصم آلاف الفلسطينيين خارج المسجد الأقصى، قبل فتح الباب، مطالبين بالسماح للدخول إليه بحرية كاملة من جميع الأبواب، فيما قرر كثيرون أداء الصلاة خارج أسوار الأقصى، على غرار ما كان يحدث خلال الأسبوعين الماضيين.

اقرأ أيضًا: من الألف إلى الياء.. قصة بوابات إسرائيل على بوابات الأقصى


التسريبات تطيح بوزيرين في السويد

خسر وزيران سويديان وظيفتيهما، بسبب تسريب مجموعة كبيرة من المعلومات الحساسة، في فضيحة هزت حكومة يسار الوسط الهشة، وفق ما ذكرته وكالة أنباء "فرانس برس".

وعلى الرغم من الأزمة، أعلن رئيس الوزراء ستيفان لوفين أنه سيبقى في منصبه، رغم التوقعات بأنه قد يدعو الى انتخابات مبكرة، وقال في مؤتمر صحفي إن وزير الداخلية اندرس يجيمان "استقال من منصبه"، كما قررت وزيرة البنى الداخلية آنا جوهانسون الاستقالة.

وتعود التسريبات الى تعيين وكالة النقل السويدية، لشركة "آي بي ام" لتولي عمليات تكنولوجيا المعلومات في 2015، وبدورها استعانت "آي بي ام" بمقاولين من الباطن في جمهورية التشيك ورومانيا، ما سمح لفنيين أجانب بالاطلاع على معلومات حساسة رغم أنه ليس لديهم تصريح بذلك.


وهدنة على الحدود اللبنانية السورية

بدأ اليوم الخميس سريان وقف لإطلاق النار، في منطقة جبلية على الحدود اللبنانية السورية، تقول جماعة "حزب الله" اللبنانية إنها "على وشك إلحاق هزيمة فيها" بمقاتلي تنظيم "جيهة النصرة".

ونقلت وكالة أنباء "رويترز" عن وحدة الإعلام الحربي التابعة لـ"حزب الله"، قولها إن وقف إطلاق النار دخل حيز التنفيذ الساعة السادسة صباحًا، لتتوقف الاشتباكات على جميع الجبهات في المناطق القريبة من بلدة عرسال الحدودية اللبنانية.

وقال مصدر مطلع على سير المفاوضات، التي توسط فيها جهاز للأمن الداخلي في لبنان إن مقاتلي "جبهة النصرة الباقين مستعدون لقبول المرور الآمن إلى محافظة إدلب، الخاضعة لسيطرة المعارضة في سوريا والمحادثات مستمرة للاتفاق على مسارات المرور".

ويُقاتل أفراد "حزب الله" في المعسكر الداعم للرئيس السوري بشار الأسد، جنبًا إلى جنب روسيا وإيران.