مسيرة من الثورة السودانية- صورة مفتوحة المصدر من فليكر

عَ السريع| نهاية حسين سالم.. وانهيار محادثات السودان

في زحمة الأخبار، عَ السريع توفر لك وقتك وتُبقيك دائمًا في الصورة وعلى اطّلاع.

وفاة حسين سالم

توفي، فجر اليوم الثلاثاء في أسبانيا رجل اﻷعمال المصري حسين سالم، الذي كان صديقًا مقرّبًا من الرئيس الأسبق حسني مبارك، إثر تدهور حالته الصحية.

وذكر مصدر مقرّب من عائلة سالم لصحيفة الشروق، إن رجل الأعمال كان يستجم بمدينة شرم الشيخ منذ فترة ثم تدهورت حالته الصحية ونقل عبر طائرة خاصة إلى إسبانيا لتلقي العلاج ولكن وافته المنية بإسبانيا.

وأوضح المصدر أن أسرته أكدت نقل جثمان الفقيد إلى القاهرة لدفنه في مقابر العائلة تنفيذا لوصية الراحل، فيما ذكرت مصادر إخبارية أخرى أن العائلة لم تحسم الأمر بعد.

وسالم كان واحدًا من أقرب رجال اﻷعمال لنظام مبارك، وتم اتهامه بعد ثورة 25 يناير في عدد من قضايا الفساد، إلاّ أنه لم يخضع للقضاء المصري حيث ترك مصر إلى أسبانيا التي يحمل جنسيتها، وظل هناك إلى أن انقضت الدعاوى القضائية ضده، ﻷسباب اختلفت بين التصالح أو البراءة.


الصحة تحذر من البوتكس المغشوش

حذرت إدارة الصيدلة بوزارة الصحة، من عبوات مغشوشة من مستحضر التجميل بوتكس.

وشددت إدارة الصيدلة في منشور حمل رقم 31 لسنة 2019 على ضرورة ضبط وتحريز ما قد يوجد بالسوق المحلية والوحدات الحكومية بعد اتخاذ جميع الإجراءات المخزنية بالوحدات الحكومية، وذلك للعبوات المغشوشة من مستحضر "Botox. Vial" تشغيله رقم "c 4122c3"، حيث أن العبوات الأصلية لهذا المستحضر من إنتاج شركة الليرجان.

وشددت الإدارة على تعميم هذا المنشور على جميع المستشفيات العامة والخاصة الواقعة في نطاق المحافظة مع اتخاذ جميع الإجراءات القانونية ضد المؤسسة الصيدلية في حالة عدم وجود فواتير شراء لهذه المستحضرات وضد الجهة الموردة في حالة وجود تلك الفواتير وإفادتنا بما تم.

يذكر أن البوتوكس يهدف إلى منع تقلص عضلات الميميكا (تعابير الوجه)، والتي تسبب ظهور التجاعيد مع التقدم في السن، من أجل التقليل من علامات شيخوخة الجلد.


لا اتفاق في محادثات السودان

انهارت محادثات القاهرة بين قوى الحرية والتغيير، والجبهة الثورية بالسودان، بحسب ما قاله مني أركو مناوي، رئيس حركة تحرير السودان، إحدى فصائل الجبهة الثورية، على حسابه على تويتر.

وتطالب الجبهة الثورية بتضمين اتفاقية السلام، التي أبرمت مع الحرية والتغيير بأديس ابابا الشهر الماضي، في وثيقة الإعلان الدستوري.

ولكن الجانبين اتفقا على مواصلة الحوار إما في الخرطوم وإما في بلد أجنبي آخر، بهدف التوصل إلى اتفاق على وثيقة السلام الملحقة بالإعلان الدستوري.

وقال المتحدث باسم الجبهة الثورية، جبريل إبراهيم رئيس حركة العدل والمساواة: "إن الصراع في السودان هو في الأساس صراع حول سلطة سياسية".

وأضاف إبراهيم خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بالقاهرة في ختام المباحثات أنه لا يوجد ما يمنع أن تكون الجبهة مشاركا في السلطة الانتقالية.

الوفدان قد أعلنا خلال المؤتمر عن الاتفاق على بعض النقاط الأساسية الخاصة بوثيقة الإعلان الدستوري، وإرجاء بعض النقاط العالقة إلى مفاوضات لاحقة، لكنهما لم يكشفا عن أي تفاصيل.

ومن المقرر أن ينقل وفد الحرية والتغيير بالقاهرة ما تم التباحث بشأنه لقادة الائتلاف في الخرطوم لإصدار رد نهائي.


مصر تدعو الأمم المتحدة للتفاعل مع ممثلي ليبيا

دعت مصر البعثة الأممية للدعم في ليبيا للتعاون والانخراط بشكل أكبر مع الممثلين المنتخبين للشعب الليبي لبلورة خطة الطريق المطلوبة للخروج من الأزمة الحالية، وتنفيذ كافة عناصر المبادرة التي أقرها مجلس الأمن في أكتوبر 2017.

وقال أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، اليوم الثلاثاء، إنه يتعين الآن البدء في عملية التسوية الشاملة في ليبيا، والتي يجب أن تستند لمعالجة شاملة للقضايا الجوهرية وعلى رأسها قضية عدالة توزيع الموارد في ليبيا والشفافية في إنفاقها، واستكمال توحيد المؤسسات الليبية، وحل الميليشيات المسلحة وجمع أسلحتها على النحو الوارد في الاتفاق السياسي الليبي.

وأضاف أن مصر تناشد الأطراف الليبية باتخاذ موقف واضح ولا لبس فيه للنأي بنفسها عن المجموعات الإرهابية والإجرامية، خاصة تلك المدرجة على قوائم العقوبات التي أصدرها مجلس الأمن، كما شدد على أهمية إعلان الأطراف الليبية جميعا رفضها القاطع للتدخلات الخارجية في الشأن الليبي، والانتهاكات الموثقة لقرارات الأمم المتحدة.


احتجاجات فرنسية ضد برلماني مؤيد لماكرون

علّق محتجون فرنسيون مناهضون للحكومة ملصقا كبيرا عليه صورة للنائب جان-بابتيست مورو، وهو أحد خبراء الزراعة المؤيدين للرئيس إيمانويل ماكرون، وتحتها كلمة "مطلوب" خارج مبنى حكومي محلي اليوم الثلاثاء.

يأتي هذا في وقت يتصاعد فيه الغضب من صفقات تجارية أبرمتها الحكومة الفرنسية في الآونة الأخيرة.

وتعرضت مكاتب كثيرة لحزب الجمهورية إلى الأمام المنتمي له ماكرون للتخريب الشهر الماضي، في ظل غضب المزارعين على وجه خاص بسبب صفقات تجارية بين الاتحاد الأوروبي وكندا ودول في أمريكا الجنوبية.

وقال مورو، وهو مزارع ونائب في البرلمان عن حزب الجمهورية إلى الأمام في إقليم كروز بوسط فرنسا، في تغريدة على تويتر "انظروا إلى ما عُثر عليه للتو على سور مبنى حكومي محلي" في إشارة إلى الملصق الذي يحمل صورته.

وقالت الشرطة المحلية في كروز إنها فتحت تحقيقا في الأمر، فيما ندد وزير الزراعة الفرنسي ديدييه جيوم بالحادث، وكتب على تويتر "كفى. لنوقف الكراهية والوصم".

وتصاعدت الاحتجاجات المناهضة للحكومة بعد أن أقر البرلمان الفرنسي اتفاق التجارة بين الاتحاد الأوروبي وكندا الشهر الماضي وطغت مظاهرات المزارعين الأخيرة على احتجاجات "السترات الصفراء" ضد سياسات ماكرون.